رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

حكاية صورة.. مراسم تنصيب البابا شنودة

الأربعاء 13/نوفمبر/2019 - 03:03 م
البوابة نيوز
ريم مختار
طباعة
في صباح 14 نوفمبر لعام 1971 صباحًا، شهدت مصر والعالم كله، مراسم التنصيب ورسامة الأنبا شنودة بابا ورئيسا على الكنيسة القبطية وقد أذيع الحفل من دار الإذاعة والتليفزيون في مصر على الهواء مباشرة، وقد كان الزحام شديدا، وقدر عدد الحاضرين بنحو 10 آلاف شخص.
وحضر العديد من ممثلى الكنائس المسيحية في العالم وكبار رجال الدولة في مصر يتقدمهم صلاح الشاهد، مندوبًا عن رئيس الجمهورية أنور السادات والدكتور محمود فوزى رئيس الوزراء والسيد حافظ بدوى رئيس مجلس الشعب ورئيس المحكمة الدستورية العليا وعدد كبير من الوزراء والسفراء والدبلوماسيين وكبار رجال الدولة، ومندوب عن الإمام الأكبر شيخ الأزهر.
ووصل الأنبا شنودة في موكب بهى إلى باب الكاتدرائية المغلق وسلم الشماس مفتاح الكنيسة فأخذه وفتح باب الكنيسة لتبدأ مراسم تجليس البابا 
الـ117، وهو يرتل المزمور 117، أفتحوا لى أبواب البر لكى أدخل وأشكر الرب، لتبدأ رحلة استمرت 43 عاما من العطاء والتعليم.
"
هل توافق على منع مطربي المهرجانات من الغناء؟

هل توافق على منع مطربي المهرجانات من الغناء؟