رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
ads
ads
اغلاق | Close

"المشاط" تشارك جلسة وزارية بمعرض اليابان الدولي

الجمعة 25/أكتوبر/2019 - 11:29 ص
رانيا المشاط
رانيا المشاط
حنان محمد
طباعة
شاركت الدكتورة رانيا المشاط وزيرة السياحة، كمتحدثة في الجلسة الوزارية التي عقدتها منظمة السياحة العالمية بمدينة أوساكا اليابانية في إطار فعاليات معرض اليابان الدولى للسياحة "Tourism Expo Japan 2019" الذي تشارك فيه الوزيرة ويٌعقد خلال الفترة من 24 إلى 27 أكتوبر الجارى.
وشارك في هذه الجلسة وزراء السياحة ونظرائهم من الدول المشاركة في المعرض، حيث كان الموضوع الرئيسي للمناقشة "ازدهار المجتمعات: الشعوب والثقافة"، فقد شارك فيها السيد زوراب بولوليكاشفيلي أمين عام منظمة السياحة العالمية، والسيدة جلوريا جيڤارة الرئيس التنفيذي للمجلس الدولي للسياحة والسفر WTTC، ووزراء سياحة دول كمبوديا وچامايكا وماليزيا والمالديڤ وڤيتنام، ورؤساء هيئات السياحة في الولايات المتحدة وفرنسا وإيطاليا وسويسرا والفلبين وأذربيچان، كما شارك في الجلسة رئيس الهيئة القومية للسياحة اليابانية. 
وقد أدارت الجلسة السيدة أنيتا مينديراتا الخبيرة والاستشارية الدولية في مجال السياحة ومستشارة الأمين العام لمنظمة السياحة العالمية.
وأشارت الوزيرة خلال الجلسة إلى أهمية وضع السياسات والاستراتيجيات السياحية على المدى البعيد، وتبادل الثقافات والمشاركة في فهم الإيديولوجية الأساسية لأهداف التنمية المستدامة ودمج المجتمعات المحلية، إلى جانب خلق مجتمع متكامل ومتماسك عن طريق تحقيق التوازن لثلاثة عوامل رئيسية للتنمية السياحية المستدامة وهى الاقتصاد والمجتمع والبيئة، إضافة إلى خلق آلية للتعاون بين القطاعين الحكومى والخاص. 
وتطرقت الوزيرة إلى أهمية خلق وعي عالمي بأهمية أخلاقيات السياحة، والعمل على تشجيع المزيد من الاستثمار من القطاع الخاص تتماشى مع الأوضاع المالية المختلفة للحكومات المحلية، وخلق وظائف أكثر تكون لائقة وأفضل، وأيضا القدرة على التنويع وإدارة المزارات السياحية في المجتمعات المحلية وتعظيم الموارد المحلية وخلق بيئات أكثر استدامة، إلى جانب المساهمة في الترويج للتراث الثقافي والحفاظ عليه وجعل السياحة الثقافية في متناول الجميع.
ومن ناحيتها أشارت السيدة جلوريا جيڤارة الرئيس التنفيذي للمجلس الدولي للسياحة والسفر WTTC، إلى أن قطاع السياحة في مصر قدم نموذجا للصمود وتخطي الأزمات، وقدرة على التعافي. 
وأكدت الدكتورة رانيا المشاط على أهمية السياحة، حيث إنها من أسرع القطاعات الاقتصادية نموا في جميع أنحاء العالم وتلعب دورا رئيسيا في التنمية الاقتصادية والمجتمعية إضافة إلى تأثيرها على البيئة.
وقالت أن قطاع السياحة المصري تعرض خلال السنوات الماضية للعديد من الصدمات، مؤكدة على أهمية وضع سياسات وإجراءات استباقية لجعل القطاع أكثر صلابة وليس الاعتماد على سياسة رد الفعل، لذا قامت وزارة السياحة بصياغة برنامج إصلاح هيكلي لتطوير قطاع السياحة كإطار للسياسات العامة يتضمن أهدافا واضحة وإجراءات تنفيذية لتحقيقها، وذلك لتنفيذ رؤية البرنامج وهي "تحقيق تنمية سياحية مستدامة من خلال صياغة وتنفيذ إصلاحات هيكلية تهدف إلى رفع القدرة التنافسية للقطاع، وتتماشى مع الاتجاهات العالمية"، ولأن أى إطار عام للسياسات يتطلب أن يتم صياغة أهدافه بشكل سهل وواضح وضعنا الهدف الأشمل للبرنامج وهو "توظيف واحد على الأقل من كل أسرة مصرية في قطاع السياحة والأنشطة المرتبطة به"، وقد قام فريق العمل بوزارة السياحة وبالتعاون والتنسيق مع كافة الجهات ذات الصلة، بتنفيذ العديد من أهداف محاور برنامج الإصلاح الاقتصادي لتطوير قطاع السياحة، وأطلقنا تقرير المتابعة الًاول له في ٢٧ سبتمبر الماضي تزامنا مع يوم السياحة العالمي.
وأكدت الوزيرة على أن الجهود التي قامت بها وزارة السياحة من خلال تنفيذ محاور برنامج الإصلاح الهيكلي لتطوير قطاع السياحة انعكست على رفع تنافسية قطاع السياحة المصري عالميا، فوفقا للتقرير الأخير لمنتدى الاقتصاد العالمي للتنافسية في قطاع السفر والسياحة World Economic Forum Travel and Tourism Competitiveness Report الذي صدر في سبتمبر 2019، فإن مصر حققت رابع أعلى نمو في الأداء عالميا في مؤشر تنافسية السفر والسياحة، وتقدمت تسعة مراكز ليحتل قطاع السياحة المصري المركز الـ65 عالميا بعد أن كان يحتل المركز الـ74.
كما انعكست النتائج الإيجابية للتطور الذى شهده قطاع السياحة المصرى على الإيرادات الدولارية من السياحة في ميزان المدفوعات، فقد أظهرت بيانات البنك المركزي أن إيرادات السياحة وصلت لأعلى مستويات لها في تاريخ مصر مسجلة ١٢،٦ مليار دولار في العام المالي ٢٠١٨/٢٠١٩ بزيادة ٢٨% عن العام السابق.
وقالت الدكتورة رانيا المشاط إن تبني وتنفيذ إصلاحات هيكلية من شأنه أن يطلق الطاقات الكامنة لقطاع السياحة.
كما تطرقت الوزيرة للحديث عن أهمية الشراكة بين وزارة السياحة والقطاع الخاص، مشيرة إلى أن القطاع الخاص شريك أساسى في نجاح المنظومة السياحية وأنه يمثل 98% من القطاع، موضحة أن برنامج الإصلاح الهيكلي لتطوير قطاع السياحة تمت صياغته من خلال رؤية موحدة للقطاع بالتعاون مع كافة الأطراف ذات الصِّلة من حكومة وقطاع الخاص.
وأكدت الوزيرة على حرص الوزارة على تطبيق أخلاقيات السياحة في مناهج التعليم الأساسي، لافتة إلى أن الوزارة بصدد توقيع بروتوكول للتعاون مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني لتوعية طلاب المدارس وتعريفهم بأهمية قطاع السياحة كركيزة أساسية لدعم الاقتصاد القومى، ونشر أخلاقيات السياحة لرفع الوعي السياحي لدى الأجيال القادمة، مما يسهم في خلق الرغبة لديهم للالتحاق بالعمل في هذا القطاع المهم.
"
هل نجحت حكومة "مدبولي" في تلبية احتياجات المصريين؟

هل نجحت حكومة "مدبولي" في تلبية احتياجات المصريين؟