رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
اغلاق | Close

ذكرى استشهاد ملاك مريم شهيدة الوطن

الأحد 20/أكتوبر/2019 - 11:08 م
 ملاك
ملاك
اسامة عيد
طباعة

تمر اليوم ذكرى استشهاد 4 مصريين أقباط أمام كنيسة العذراء مريم والملاك ميخائيل بالوراق، اغتالتهم رصاصات الإرهاب وجماعته الإرهابية، غرقت في دمائهم الذكية وحوش لا تعرف الرحمة.

أيقونة هذا الحادث كانت الطفلة مريم التي سبقت كثيرون إلى الفردوس، فقدوا حياتهم على يد معدومي الضمير، ومن أعماهم التطرف وحجب عنهم شمس وهواء الإنسانية، فاختنقوا بتراب العفن والتكفير وإهدار دم أبرياء لا ذنب لهم سوى أنهم مصريين أولًا، وأقباط ثانيًا، استهدفوهم على هويتهم الدينية ليروعوا كل من وقف ضد مشروعهم الفاشي.

قتلوا مريم بدم بارد، واخترقت رصاصتهم جسدها الضئيل وهي الطفلة الملاك التي أقصى أمانيها تراتيل في حضن الكنيسة، وقطعة شوكولاتة بعد يوم طويل، وحضن أم قبل النوم.

لا تعرف إلا البراح خلف سور الكنيسة قتلوها لتصبح شاهد على بطشهم وغدرهم مرت 6 أعوام ومازالت صورتها محفورة في قلب كل مصري وأما من حرضوا ويحرضوا فقد ابتلعهم مستنقع أكاذيبهم.

ولروحك يا مريم السلام

أمى أعطينى الثوب الأبيض 

أمى عطرينى بالياسمين 

أنا ذاهبة إلى فرح 

أبى قبل جبينى المرمرى 

قبلنى فإنها القبلة الأخيرة 

عانق يدى انه العناق الأخير 

دعنى أذهب بلا تأخير

احضنينى يا أمى 

حضن طويل 

يحمينى من برد القبر 

لاتنسى الورد أنا أحبه 

أطبعى قبلتك على خدى الوردى 

أنا إن رحلت لن تنسينى 

أمى أخاف من سخونة الرصاص 

هل سيتحمل جسدى اختراقه 

أخاف أن أصرخ 

أبى أحملنى برفق لا أريد صراخ ودموع 

أنا ذاهبة إلى فرح 

إلى حبيبى 

هناك لا غدر ولا كذب ولا خيانة 

أمى لاتبكى 

أنا ذاهبة لفرح إلى السماء 

أنتظرك

"
من المطرب الذي تنتظر سماع ألبومه في رأس السنة ؟

من المطرب الذي تنتظر سماع ألبومه في رأس السنة ؟