رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

بعد خفض الفائدة البنكية.. خبراء سوق السيارات: 15% زيادة في الإقبال على الشراء.. "زيتون": يشجع على التقسيط.. و"سعد": الموافقات الائتمانية تحسم مصير المبيعات

الخميس 03/أكتوبر/2019 - 11:36 م
البوابة نيوز
عبد الحميد جمعة
طباعة
اتفق خبراء في قطاع السيارات، على أن قرار البنك المركزى بتخفيض سعر الفائدة 1% على الإيداع والاقتراض خلال الشهر الجاري، و1.5% الشهر الماضي، سيساهم في انتعاش حركة مبيعات السيارات بنظام التقسيط بنسبة تصل إلى 15%، ويساعد على تخفيض الأسعار بنسبة تتراوح بين 2 إلى 4%. وكانت لجنة السياسة النقدية للبنك المركزي، قررت خفض أسعار الفائدة 1% على الإيداع والإقراض لليلة واحدة لديه اليوم، لتصل إلى 13.25% و14.25% على الإيداع والإقراض على الترتيب.


منتصر زيتون
منتصر زيتون
وتوقع منتصر زيتون، عضو رابطة تجار السيارات في مصر، انتعاش حركة مبيعات السيارات خلال الفترة المقبلة بعد تخفيض أسعار الفائدة البنكية على الإيداع والاقتراض بـ2.5% خلال شهرين.
وأضاف زيتون، في تصريحات خاصة لـ"البوابة نيوز"، أن انخفاض سعر الفائدة البنكية يؤثر فقط على شريحة المتعاملين بنظام التقسيط سواء من خلال البنوك أو الشركات الأخرى، ولكن ليس لها أى تأثير على مبيعات "الكاش"، مؤكدًا أنه سيحقق انتعاشًا في قطاع التقسيط.
وأوضح عضو الرابطة، أن تخفيض الفائدة على مدى شهرين بنحو 2.5%، سوف يزيد عدد المقبلين على شراء السيارات الجديدة بنظام التقسيط من البنوك، بنسبة تتراوح ما بين 10 إلى 15%، علاوة على تخفيض أسعار السيارات بنسبة تتراوح ما بين 2 إلى 4%.
وأكد "زيتون"، أن قرارات البنك المركزى بشأن تخفيض سعر الفائدة سيشجع المستهلكين على شراء السيارات بنظام التقسيط، نظرا لضعف القدرة الشرائية لبعض المواطنين، قائلا: "الكثير ليس لديه أموال تمكنه من شراء سيارات كاش وبالتالى يتجهون للشراء عبر البنوك"، ما ينعكس إيجابيًا على إجمالى مبيعات القطاع.
 المهندس خالد سعد
المهندس خالد سعد
وفى السياق ذاته، قال المهندس خالد سعد، الأمين العام لرابطة مصنعى السيارات، إن قرار البنك المركزى الأخير، الخاص بتخفيض أسعار الفائدة بنسبة 1%، سيؤدى إلى رواج حركة مبيعات السيارات خلال الأشهر القليلة المقبلة.
وأضاف "سعد"، أن تخفيض الفائدة سيكون دافعًا قويًا للعملاء للإقبال على شراء السيارات بنظام التقسيط، مؤكدًا أن بعض المواطنين سيقبلون على شراء السيارات، متوقعًا أن يظهر تأثير تخفيض الفائدة على مبيعات السيارات خلال شهر واحد.
وأوضح الأمين العام للرابطة، أن نحو 70% من عمليات شراء السيارات تكون من خلال برامج التمويل والتقسيط عبر البنوك، وبالتالى التخفيض سيساعد ويحفز المستهلك المصرى على شراء السيارة، لافتا إلى أن قيمة السيارة ستنخفض نتيجة انخفاض الفوائد على القروض.
وتابع، أن الوكيل أو المستورد يقترض من البنوك المختلفة لشراء أو استيراد السيارة، ما ينعكس إيجابيًا على مبيعات قطاع السيارات، لافتًا إلى أن نسبة رواج المبيعات ستتوقف على الموافقات الائتمانية التى تعطيها البنوك للعملاء، خاصة أن بعض البنوك ترفض إعطاء هذه الموافقات مع وضع شروط صعبة تحد من مبيعات السيارات بمجال التقسيط عبر البنوك.
وحول تأثير قرار تخفيض الفائدة على قطع الغيار، يقول شلبى غالب، نائب رئيس شعبة قطع غيار السيارات بغرفة القاهرة التجارية، إن أسعار قطع غيار السيارات ستنخفض بنفس القيمة التى انخفضت بها سعر الفائدة، والتى وصلت إلى 2.5%، وذلك لاعتماد عدد كبير من المستوردين على الاقتراض من البنوك.
وأضاف "غالب"، أن سوق قطع الغيار ترتبط ارتباطًا مباشرًا مع سوق السيارات، فكلما تحسنت مبيعات السيارات تحسنت مبيعات قطع الغيار، لافتًا إلى أن انخفاض سعر الفائدة وانخفاض سعر الدولار الأمريكى أمام الجنيه سينعكس إيجابيًا على أسعار قطع الغيار.
ads
"
ما هو أفضل فيلم في موسم نصف العام؟

ما هو أفضل فيلم في موسم نصف العام؟