رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

فنان الغلابة "عم سعيد".. رسمتك بـ50 قرشًا

الإثنين 23/سبتمبر/2019 - 07:24 ص
عم سعيد
عم سعيد
محمد السنوطي
طباعة
«بدأت الرسم منذ الصغر، ففى السنوات الأولى من التعليم الابتدائى استهوتنى صور الكتب، بما فيها من ورود وفاكهة وأطفال، وأخذت دون أن أدرى أنقل هذه الصور وشهد لى معلمى وأقاربى بموهبتى وأدائى المتميز».. هكذا بدأت قصة عم محمد سعيد، صاحب الـ ٥٧ خريفا، ويسكن بحى الشرابية، والذى يعد من أقدم رسامى الـ«بوتريه».
وأضاف رسمت بورتريها للزعيم عبدالناصر، وكان عمرى ١٠ سنوات، وكنت ببيع اللوحة بـخمسة قروش، ودخلت مرحلة رسم التجارب المعملية والخرائط في المرحلة الإعدادية، وعندما قامت حرب ٧٣ كنت أسجلها في كراسات الرسم وعلى أفرخ ورق لتعليقها على الحائط، وهنا بدأت أتمرس وأتمرن لدرجة أنى كنت أرسم خمس لوحات يوميا أتقاضى أجرا من ٢٥ إلى٣٠ قرشا، وبعد الإعدادية نشر لى بمجلة سمير بدار الهلال بواسطة ماما لبنى، وكان عمرى ١٣ عاما.
ويستطرد قائلا «وعملت بوكالة الثغر والأهرام وأنا طالب بالثانوية، لكن عائلتى رفضت التحاقى بكلية الفنون بعد ذلك، والتحقت بمعهد التمثيل، رغم صعوبة لجنة الاختيار وكنت دائما متفوقا ولكنى لم أتم دراستى الجامعية بالمعهد لظروف خاصة».
ويتابع حديثه «شاركت في معارض فنيه شهيرة ونشر لى على مواقع ثقافية أعمال فنية كثيرة، حيث أجيد الرسم بكل الخامات واندمجت مع الوسط الفنى وأصدقائى من الأساتذة الكبار والأكاديميين والهواه والمحترفين واتخذت لنفسى مجالا وطابعا خاصا برسم بروتريهات لأشخاص كادحة تعمل من أجل لقمة العيش من الطبقات الدنيا والفقيرة حتى لقبت من قبل الأصدقاء من الفنانين بفنان الغلابة».
ويختتم حديثه «أتمنى أن أقدم أعمالا تؤرخ هذه الحقبة من الزمن أسوة بفن الزمن الجميل الذى يجسد أصالة الفن وتراثه القديم وكل مظاهر هذه الفترة من أزياء وموضة ووسائل مواصلات وحرف، وقال إنه يجمع هذا التراث لتنفيذه، وفى خلال عام على الأكثر سوف أعرض هذه الأعمال بمعرض خاص ليكون مزارا إبداعيا لجموع الناس».

الكلمات المفتاحية

"
هل تتوقع إجراء انتخابات مجلسي النواب والشيوخ المقبلة في وقت واحد؟

هل تتوقع إجراء انتخابات مجلسي النواب والشيوخ المقبلة في وقت واحد؟