رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

تياترو.. "أنا وهو وهي" ترصد تفاصيل واقعة غرفة 360

الأربعاء 18/سبتمبر/2019 - 10:05 م
أنا وهو وهي
أنا وهو وهي
حسن مختار
طباعة
لقب المسرح بـ"أبو الفنون"، ذلك اللقب الذي يستحقه عن جدارة، مما جعله يتفرد به دون غيره من مختلف ألوان الفنون، بل يظل العمود الفقري لبنيان الأسرة، ويعتبر بيتا من بيوت الفنانين، ومعبرا عن حال الشعب، في طرح القضايا التي تواجه المجتمع والمشكلات اليومية التي يعيشها الناس، يتميز المسرح عن كافة أشكال الفنون المختلفة بالتفاعل المباشر بين الممثل والمشاهد الذي يجعلك واحدا من أبطاله تشتبك معه في القضية المطروحة، على عكس السينما التي تراها من خلال شاشة التلفزيون، لكن يظل المسرح جزءا من حياة الإنسان. 
تستعرض "البوابة نيوز" مجموعة من الأعمال المسرحية على شكل حلقات يومية تلقي الضوء على هذه الأعمال المميزة والخالدة التي خرج من عباءتها العديد من نجوم الفن الذين أصبحوا ذكرى خالدة وعالقة في أذهان الجميع. 
"أنا وهو وهي"
قدمت هذه المسرحية في 1963، وتحولت بعد ذلك إلى فيلم سينمائي في 1964، لعب الفنان فؤاد المهندس دور المحامي "حمدي"، الذي أتي إلى مدينة الفيوم لقضاء إجازته مقيما في غرفة 360 بأحد الفنادق، ففي ليلة رأس السنة اشتد المطر الذي يتساقط بغزارة شديدة مما جعل الضيوف لم يستطيعوا مغادرة الفندق في تلك الليلة، مما دعا مدير الفندق إلى استئذان "حمدي" ليسكن في غرفته 3 من الفتيات في صالون غرفته، الأمر الذي جعل "حمدي" يشعر بالقلق والغضب معترضا على هذا الطلب، ولكن لعبت الفنانة شويكار التي جسدت شخصية "نادية" زوجة البلطجي "النمساوي" استطاعت بخفة ظلها وبراعة أدائها في معظم أدوارها جعلتها تنفرد بمكانة مخصصة في سماء الفن، أن تقنع "حمدي" بقصة بسيطة شاعرية بأن تقضي الليلة في غرفته ولكنها لا تمتلك سوى فستان السهرة فأخذت منه الروب الخاص به لترتديه، وعندما ذهبت إلى القاهرة حاولت الاتصال بـ"حمدي" لإرجاع الروب له، ولكنه انشغل بها ويفكر فيها.
طلب "النمساوي" ذلك الرجل البلطجي رفع قضية على زوجته الراقصة التي باتت في حجرة رجل غريب بالفيوم، ويقول له سوف أقتل هذا الشخص الذي باتت في حجرته، ويظن "حمدي" أنه هو الشخص المقصود وهي لا تنكر ذلك، ومن هنا تتوالى الأحداث ويدور الصراع بين "حمدي" و"النمساوي" حتى يعرف في النهاية أن زوجة النمساوي سيدة أخرى غير "نادية" التي لم تتزوج نهائيا حتى يتزوجها "حمدي" في النهاية. 
تنوعت الشخصيات في هذا العمل مما جعل فنانيها تتفوق على نفسها لبراعة أدائها، حيث جمعت تلك الشخصيات بين الكوميديا والتراجيديا، قد تجعلك تقف أمام فنان شامل يمتلك كافة أدواته الفنية والإبداعية وإجادته للأدوار الذي يقدمها الفنان وجعلته يتفرد بمكانه جيده في تاريخ المسرح المصري. 
العرض إنتاج فرقة التلفزيون المسرحية – المسرح الكوميدي – تأليف عبدالمنعم مدبولي، سمير خفاجي، شارك في بطولة العمل فؤاد المهندس، شويكار، صلاح يسري، سلامة الياس، جميل عز الدين، أحمد ماهر، جمال شبل، عادل إمام، عواطف رمضان، عاطف شعبان، رجاء سراج، الضيف أحمد الضيف، فيكتوريا كوهين، ديكور بدر عامر، مكياج محيي الشيمي، إضاءة بدر تاس، حجازي إبراهيم، وإخراج مسرحي عبدالمنعم مدبولي، وأخرجها للتلفزيون نور الدمرداش.

الكلمات المفتاحية

"
هل تتوقع إجراء انتخابات مجلسي النواب والشيوخ المقبلة في وقت واحد؟

هل تتوقع إجراء انتخابات مجلسي النواب والشيوخ المقبلة في وقت واحد؟