رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
اغلاق | Close

مطالبات برلمانية بعودة وزارة الإعلام

الأحد 15/سبتمبر/2019 - 05:42 م
مجلس النواب
مجلس النواب
إيمان السنهوري
طباعة
أكد عدد من أعضاء مجلس النواب، ضرورة إعادة وزارة الإعلام، للقضاء على حالة التدهور، إذ إنها السبيل الوحيد لتحسين أوضاع الإعلام.
وطالب النائب تامر الشهاوى، عضو مجلس النواب، بإعادة وزارة الإعلام، مشيرًا إلى أن عودتها أصبحت ضرورة لوقف حالة التدهور الإعلامى الحالية في القنوات الفضائية والارتقاء بمستوى الإعلام المصرى لمواجهة التحديات المقبلة التي تواجه مصر.
‫وأعلن أنه سيتقدم بطلب إحاطة لمجلس النواب وطلب تشكيل لجنة تقصى حقائق للتحقيق في الحالة الإعلامية وأسباب التدهور.
وقال «الشهاوى»: «أطالب بوزير للإعلام فالفنون والثقافة والإعلام مجتمعين يشكلون الوجدان وهى عملية احترافية لها أدواتها، ومصر تملك أهرامات إعلامية وصحفية لا غبار عليها يجب أن يكونوا في الصفوف الأولى»‬.
وتابع: عندما أنتقد الإعلام لا أنتقد أشخاصًا لكننى أنتقد رؤية وسياسات وإستراتيجية‬، ولدينا من الكفاءات والخبرات في مجال الإعلام من القادرين على تحمل المسئولية كاملة.‬
من ناحيتها، قالت جليلة عثمان، وكيل لجنة الثقافة والإعلام بمجلس النواب، إنه لا يوجد ما يمنع عودتها دستوريًا، ولكن قد يحدث تعارض في المهام مع المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، وهو ما يستوجب تنظيم المهام بينهما.
وأكدت لـ«البوابة»، أن عودتها ضرورة فرضتها المرحلة الحالية، لضبط وسائل الإعلام، ولكن الأمر يستلزم تنظيم مؤسسى كامل لتحديد المسئوليات والصلاحيات، خاصة في ظل وجود الهيئات الإعلامية الثلاثة واستقلالهم.
وأكد عصمت زايد، عضو لجنة الثقافة والإعلام بمجلس النواب، أن وجود مسئول على رأس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، والهيئة الوطنية للصحافة، والهيئة الوطنية للإعلام، مهم جدًا للتنسيق بينهم.
وشددت لـ«البوابة نيوز»، على أهمية عودتها في ظل الانفلات الحالى، وإثارة الشائعات وترويجها، مشيرًا إلى أن الوقت الراهن يفرض عودتها.
"
من المطرب الذي تنتظر سماع ألبومه في رأس السنة ؟

من المطرب الذي تنتظر سماع ألبومه في رأس السنة ؟