رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

انطلاق المبادرة الرئاسية للكشف المجاني عن أمراض الأذن لدى الأطفال بأسيوط

الأحد 01/سبتمبر/2019 - 12:55 م
اللواء جمال نورالدين
اللواء جمال نورالدين
فاطمة جابر
طباعة
أعلن اللواء جمال نورالدين محافظ أسيوط عن انطلاق اليوم الأحد المبادرة الرئاسية للكشف المبكر عن حالات ضعف وفقدان السمع لدي الأطفال حديثي الولادة بـ٦٠ وحدة صحية بمراكز ومدن المحافظة وذلك ضمن مبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية 100 مليون صحة وتتضمن المبادرة الكشف المبكر عن حالات ضعف السمع عند المواليد الجدد من خلال فحص السمع إلزاميًا لحديثي الولادة لتسهيل عملية متابعة وعلاج الطفل المكتشف إصابته.

وأشاد محافظ أسيوط بالمبادرات التي يطلقها الرئيس في إطار حرصه على الارتقاء بمستوى خدمات الرعاية الصحية التي تقدمها الدولة للمواطنين والتي تمثلت في العديد من المبادرات المختلفة التي تغطي كافة جوانب الرعاية الصحية للمواطنين بمختلف أعمارهم والتي كان منها مبادرة الكشف عن فيروس c والأمراض غير السارية ومبادرة الكشف عن سرطان الثدي للسيدات والكشف المبكر عن أمراض السمنة والأنيميا والتقزم لتلاميذ المدارس ومبادرة نور حياة للكشف المبكر عن مسببات ضعف وفقدان الإبصار.

وأشار المحافظ إلى ان المبادرة الجديدة توفر المسح الإلزامي لجميع الأطفال حديثي الولادة خلال 28 يوما من ولادتهم مضيفًا أنه يتم التشخيص الملائم في خلال 3 أشهر من الولادة موضحًا أنه بعد مرور 6 أشهر على ولادة الطفل سيتم تحديد بداية خطوات العلاج لكل طفل.

ومن جانبه أوضح الدكتور محمد زين وكيل وزارة الصحة بأسيوط أنه تم تجهيز 60 وحدة رعاية أولية من الوحدات المنوط بها إعطاء التطعيمات الأساسية للأطفال وتسجيل شهادات الميلاد بمراكز ومدن المحافظة على ان تخدم كل وحدة القرى المجاورة لها مؤكدًا أن الوحدات مجهزة بكافة الإمكانيات اللازمة وشملت أجهزة قياس درجات السمع المواليد لتحديد احتياجهم إلى علاج أو زرع قوقعة في السن المناسب من عدمه لافتًا أنه تم تدريب العاملين بالوحدات الصحية على الاستخدام الأمثل للأجهزة من أجل ضمان جودة عالية من النتائج وذلك في إطار خطة الوزارة لتدريب الأطقم الطبية من أطباء وممرضين لتطوير مستوى العاملين على تقديم الخدمة.

وأضاف الدكتور أسامة حجازي وكيل مديرية الصحة لشئون الطب الوقائي والرعاية الأسياسية والمشرف على المبادرات الصحية إن المبادرة تلزم أولياء الأمور بالكشف عن ضعف السمع للأطفال وإجراء مقياس السمع بعد الميلاد مباشرة والتوعية الإعلامية والتثقيفية للأسر للاكتشاف المبكر للطفل المصاب بضعف السمع فضلًا عن التوعية بكيفية التعامل مع جهاز "القوقعة" للحالات التى تمت لها الزراعة والقيام بمتابعة هذه الحالات وتشمل الأجهزة قياس درجات السمع المواليد لتحديد احتياجهم إلى علاج أو زرع قوقعة في السن المناسب من عدمه موضحا أنه مع بدء تطبيق المبادرة يجري إدراج كشف السمع ضمن قائمة التطعيمات الإجبارية التي تقدمها وزارة الصحة للأطفال حديثى الولادة على أن تجرى جميع الفحوصات اللازمة بالمجان.
"
هل تتوقع إجراء انتخابات مجلسي النواب والشيوخ المقبلة في وقت واحد؟

هل تتوقع إجراء انتخابات مجلسي النواب والشيوخ المقبلة في وقت واحد؟