رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

السريان.. أول شعوب وثنية اعتنقت المسيحية في القرنين الأول والثاني للميلاد

الخميس 01/أغسطس/2019 - 10:37 ص
من داخل كنيسة السيدة
من داخل كنيسة السيدة العذراء مريم السريان
محمد المواردي
طباعة
«السريان».. أقدم الطوائف المسيحية، كانوا يسمون بالآراميين، نسبة إلى آرام الابن الخامس لسام بن نوح الجد الأعلى لجميع الشعوب السامية، ومصطلح السريان أطلقه المؤرخون اليونانيون على الآراميين، بعد أن تركوا عبادة الأوثان، واعتنقوا الديانة المسيحية فى القرن الأول والثانى للميلاد.
عرفت كنيسة السريان باسم «الكنيسة السريانية الأرثوذكسية»، إلى أن اعتنق مجموعة من السريان الأرثوذكس المذهب الكاثوليكى بفعل التبشير، وصاروا يتبعون بابا روما، ومن هنا نشأت كنيسة جديدة، هى «كنيسة السريان الكاثوليك» أو «بطريركية أنطاكيا للسريان الكاثوليك».
ومن أول الشعوب الوثنية التى اعتنقت المسيحية، حتى إن كلمة سريانى باللهجة السريانية العامة تعنى مسيحى لدى جميع الذين ما زالوا ينطقون بهذه اللغة حتى اليوم فى بعض قرى سوريا وفى جميع القرى المسيحية فى شمال العراق.
ويمثلون أعضاء كنيسة أنطاكية السريانية الأرثوذكسيّة، السلالة المباشرة لأجدادهم السكان الأصليين لبلاد سوريا ولبنان وفلسطين وآسيا الصغرى وما بين النهرين العليا والسفلى أى العراق.
كانت لغتهم الآرامية السريانية لغة سوريا القديمة التى تكلّمها السيد المسيح، وبعد أن حمل السريان مشعل الإنجيل المقدس إلى أماكن عديدة من العالم، استعمل السريان من الهنود اللغة السريانية فى صلواتهم، كما ترجموا الطقوس السريانية إلى المليالم لغة جنوب الهند التى هى اليوم ولاية كيرالا، ونقل السريان الهنود هذا الطقس الدينى إلى المهجر وإلى حيثما حلوا فى العالم.
"
هل تتوقع إجراء انتخابات مجلسي النواب والشيوخ المقبلة في وقت واحد؟

هل تتوقع إجراء انتخابات مجلسي النواب والشيوخ المقبلة في وقت واحد؟